00902122226161
info@merhabaturkiye.net

التقى رئيس الشؤون الدينية التركي يلتقي إمام الحرم المكي

التقى رئيس الشؤون الدينية التركي، "محمد غورمز"، إمام الحرم المكي الشريف، الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي ، "عبد الرحمن السديس"، في إطار زيارة رسمية يقوم بها إلى المملكة العربية السعودية.

وأطلع "غورمز"، "السديس" على مهام وطريقة عمل رئاسة الشؤون الدينية التركية، لافتًا إلى أن "تأهيل الحجاج" من ناحية العبادة، أهم جانب تركز عليه الرئاسة، مؤكدًا أهمية إحياء حلقات الدروس الدينية، التي كانت تُقام في المسجد الحرام والمسجد النبوي للحجاج الأتراك، ما بين ستينات وثمانينات القرن الماضي.
وأفاد أن حوالي 500 ألف تركي يزورون، الأراضي المقدسة من أجل أداء الحج والعمرة، سنويًّا، موضحًا أن اهتمام رئاسة الشؤون الدينية ينصب على تأهيل الأتراك قبل توجههم للحج والعمرة، حيث تعلمهم القرآن الكريم على مدى عام.
وأعلن عن استعدادهم للتعاون مع المسؤولين السعوديين من أجل تنظيم حلقات الدرس باللغة التركية، في الكعبة المشرفة والمسجد النبوي، ليستفيد زوار الحرمين من الأتراك، الذين لا يتمكنون من المشاركة في الحلقات لعدم إلمامهم باللغة العربية، معربًا عن اعتقاده أن دروس الحديث والتفسير، التي يلقيها الشيوخ الأتراك تتمتع بأهمية كبيرة بالنسبة للحجاج.
بدوره أوضح إمام الحرم المكي، "عبد الرحمن السديس"، أنه يتفق مع "غورمز" بخصوص حلقات الدروس، وتقديمها لفائدة ضيوف الرحمن القادمين من تركيا.
كما التقى "غورمز"، في إطار زيارته، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، "أكمل الدين إحسان أوغلو"، والأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، "عبد الله بن عبد المحسن التركي".