00902122226161
info@merhabaturkiye.net

البرلمان العراقي يؤيد إلغاء اتفاقية 1995 مع تركيا

أيدت لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي توصية خاصة بالغاء أو عدم تمديد اتفاقية مبرمة سابقا مع تركيا تسمح بانشاء قواعد عسكرية على الأراضي العراقية .

وكان النظام العراقي السابق ابرم عام 1995 اتفاقية تسمح للقوات التركية بأن تتواجد في مناطق شمال العراق لمطاردة حزب العمال الكردستاني .
وقال عضو اللجنة قاسم الاعرجي في تصريح لـ" المركز الخبري لشبكة الإعلام العراقي" نشرته صحيفة الصباح العراقية اليوم الخميس إن هذه الاتفاقية مجحفة بحق العراق لأنها تجيز للقوات التركية التجاوز وخرق السيادة العراقية والدخول الي الأراضي العراقية وهذا ما لا نريده لأننا بلد مستقل وذو سيادة ،مشيرا الى ان النظام السابق هو من أعطى هذا الحق وليس نحن .
وأضاف الاعرجي إن تركيا ما زالت تشكل حجر عثرة في العملية الديمقراطية العراقية وتقوم بتدخل سافر في الشأن العراقي وإثارة الفتنة الطائفية ودعم الملسحين والمتظاهرين لذلك لابد من الغاء هذه الاتفاقية والقيام باجراءات لحفظ سيادة العراق.
وكان مجلس الوزراء العراقي ندد بمشروع قرار مجلس النواب التركي بتمديد السماح للقوات التركية بتجاوز الحدود العراقية لملاحقة حزب العمال الكردستاني مما يشكل تجاوزا وانتهاكا لسيادة العراق وأمنه رافضا دخول اي قوات اجنبية عسكرية الى الأراضي العراقية بحجة مطاردة المتمردين .
يذكر أن تركيا تملك منذ عام 1997 قاعدة عسكرية كبيرة في بامرني شمال محافظة دهوك العراقية ،وتحديدا في موقع مدرج قديم كان يستخدمه رئيس النظام السابق لزيارة قصوره في مناطق سياحية قريبة